مدينة سوسة التونسية

تعتبر مدينة سوسة التي تقع علي مسافة ‏140‏ كم من العاصمة التونسية تونس من المدن العتيقة فقد أسسها الفينيقيون في الألف الأولى قبل الميلاد علي الأرجح قبل قرطاج واطلقوا عليها اسم هدروماتوم، وظلت تتمتع باستقلاليتها حتي القرن السادس قبل الميلاد.

تعتبر مدينة سوسة التي تقع علي مسافة ‏140‏ كم من العاصمة التونسية تونس من المدن العتيقة فقد أسسها الفينيقيون في الألف الأولى قبل الميلاد علي الأرجح قبل قرطاج واطلقوا عليها اسم هدروماتوم، وظلت تتمتع باستقلاليتها حتي القرن السادس قبل الميلاد.

ثم خضعت بعد ذلك للنفوذ القرطاجني وبعد الحروب البونية وتدمير قرطاج أصبحت هدروماتوم، سوسة حاليًّا، مستعمرة في عهد تراجان في القرن الثاني قبل الميلاد. وبعد مرور قرن من ذلك التاريخ تعرضت المدينة إلي ردود فعل انتقامية من الرومان ضد الامبراطور جورديان الذي استقل عن روما‏. ثم جاء البيزنطيون الذين اعادوا لها مكانتها‏.

خلال الفتح الإسلامي لتونس تعرضت سوسة التي أصبح اسمها جوستينا – على اسم الإمبراطور جستنيان الأول – للحصار على يد الفاتح العربي عقبه بن نافع مؤسس مدينة القيروان‏.

وتعتبر المدينة العتيقة في سوسة من معالم المدينة ـ وبها الجامع الكبير الذي بناه الامير الاغلبي ابو العباس محمد عام ‏850‏ ميلادية في القرن الثاني الهجري وشُيدت حوائطه من الحجارة الفخمة علي شكل تيجان‏، وبقي منارة تعليمية بارزة يقدم إليه الطلاب من كامل بلاد المغرب والأندلس. وبرج خلف الفتي وهو منار تم تأسيسه ‏859‏ ميلادية ويبلغ ارتفاعه ‏30‏ مترًا‏,‏ وحصن الرباط الذي بُني في القرن الثامن الميلادي في عهد دولة المرابطين‏،‏ وبها أيضًا المتحف الذي يحتوي علي مجموعات مهمة من الفسيفساء جُلب جزء كبير منها من قصر الجم‏.‏

تعرضت مدينة سوسة التونسية للغزو لفترة وجيزة من دولة صقلية النورماندية في القرن الثاني عشر، ثم غزتها الإمبراطورية العثمانية في القرن السادس عشر. وتعرضت المدينة للقصف من قبل الأسطول الفرنسي وأسطول جمهورية البندقية في القرن الثامن عشر. وخضعت سوسة مع بقية تونس للحماية الفرنسية في الفترة بين عامي 1881 و1955. وخلال الحرب العالمية الثانية، تعرضت المدينة ومينائها إلى أضرار كبيرة.

مؤسسات بارزة تحتضنها المدينة

تحتضن المدينة جامعة سوسة (والتي كانت تعرف بجامعة الوسط). وتضم جامعة سوسة العديد من الكليات والمعاهد العليا مثل: كلية الآداب بسوسة، وكلية الحقوق، وكلية الطب، والمعهد العالي للفنون الجميلة وغيرها. كما يقع مقر نادي النجم الساحلي التونسي في مدينة سوسة. وهو يعد الجمعية الرياضية المسيطرة على منطقة الساحل. تأسست الجمعية في 11 مايو 1925 وتحتوي على ستة فروع وهي كرة القدم، والكرة الطائرة، وكرة السلة، وكرة اليد، والجودو، والمصارعة. ويعتبر فريق كرة القدم في الجمعية من أعرق فرق الدوري التونسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *