الثعلب الأحمر

الثعلب الأحمر، ويُسمى أيضًا بالثعلب الشائع هو نوع من الثعالب (فصيلة الكلبيات) يوجد في أنحاء أوروبا، وآسيا المعتدلة، وشمال أفريقيا، وأمريكا الشمالية.

الثعلب الأحمر ويُسمى أيضًا بالثعلب الشائع هو نوع من الثعالب (فصيلة الكلبيات) يوجد في أنحاء أوروبا، وآسيا المعتدلة، وشمال أفريقيا، وأمريكا الشمالية. وهو لديه أكبر توزيع طبيعي بين الثدييات البرية بعد البشر. وقد تم إدخاله إلى أستراليا للمرة الأولى في القرن التاسع عشر، ومنذ ذلك الحين أنتشر في أغلب مناطق القارة.

تعيش الثعالب الحمراء في جميع أنحاء العالم في مواطن طبيعية متنوعة تتضمن الغابات، والأراضي العشبية، والجبال، والصحاري وحتى تندرا القطب الشمالي. كما أنها تتكيف على العيش بصورة جيدة جدًا مع تواجد البشر، حيث تزدهر في المناطق التي تحتوي على المزارع، ويمكن العثور على مجموعات من الثعالب في العديد من المدن، والضواحي، والنظم الإيكولوجية ecosystems الحضرية الأخرى. ويُشتهر الثعلب الأحمر بالذكاء والمكر وسعة الحيلة.

يتراوح طول الثعالب الحمراء بوجه عام بين 90 و105 سم، ويشغل الذيل ما بين 35 و40 سم تقريبًا من الطول الكلي للحيوان، ويبلغ أرتفاع الثعلب عند الكتف نحو 40 سم. ويتراوح وزن معظم الثعالب البالغة بين 5 و7 كيلوجرامات، ولكن قد يبلغ وزن بعض الأفراد نحو 14 كيلوجرام. ويتمتع الثعلب الأحمر بمعطف يتكون من شعر حماية guard hairs وفراء سفلي underfur والذي يكون عادة لونه بني مائل إلى الحمرة. ويكون الذيل عادة ذي طرف أبيض، كما يمتلك الثعلب أذنين وأرجل سوداء. ومع ذلك فقد يتنوع لون الثعلب الأحمر، ففي أمريكا الشمالية يوجد ثعالب ذات معاطف سوداء وفضية، وتُسمى هذه الثعالب أحيانًا بالثعالب الفضية.

والثعلب الأحمر يمتلك ذيلًا سميكًا يساعده على التوازن، مثله مثل ذيل القطط، ولكن ذيل الثعلب له استخدامات أخرى. فالثعلب يستخدم ذيله كغطاء دافئ في الطقس البارد وكأداة للتواصل مع الثعالب الأخرى.

سلوك الثعلب الأحمر

تشكل القوارض، والأرانب، إلى جانب البيض، والفاكهة، والطيور معظم النظام الغذائي للثعالب، ولكن الثعالب تتناول أيضًا الأطعمة المتاحة الأخرى مثل الجيّف، والحبوب (وخاصة بذور نبات دوّار الشمس)، والقمامة، وطعام الحيوانات الأليفة، والدواجن. وفي براري أمريكا الشمالية، تشير التقديرات إلى أن الثعالب تقتل ما يقرب من مليون بطة برية كل عام.

في الشتاء، تلتقي الثعالب من أجل التزاوج. وعادة ما تضع الأنثى (ثعال vixen) ما بين جروين و12 جرو. وعند الولادة، تكون الثعالب الحمراء الصغيرة بنية أو رمادية اللون. وعادة ما ينمو لها فراء جديد بمهاية الشهر الأول من ولادتها، ولكن بعض القعالب الحمراء يكون لوانها ذهبي أو بني ضارب إلى الحمرة أو فضي أو أسود. ويعتني كلا الوالدين بالصغار خلال فصل الصيف قبل أن يتمكن الصغار من الاعتماد على أنفسها في شهر الخريف.


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *